فيلتمان تمنى على جنبلاط أن يسمي الحريري رئيساً للحكومة


كشفت أوساط سياسية لبنانية لصحيفة "النهار" الكويتية أن اللقاء الذي جمع بين مساعد وزيرة الخارجيّة الاميركية لشؤون الشرق الأدنى جيفري فيلتمان ورئيس "جبهة النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط، تمحور حول عدة نقاط طرحها فيلتمان واستمع اليها جنبلاط بانتباه كلي وافق على بعضها ولم يعلّق على البعض الآخر وكان فيلتمان طوال الاجتماع يريد استكشاف ومعرفة كيف واين سيذهب جنبلاط وشدّد بشكل دائم على تفهم واشنطن للخصوصية الدرزية وكاد أن يحيّي حنين الدروز لانشاء الدولة الدرزية في هذا اللقاء.




وأشارت الأوساط إلى أنّ فيلتمان نقل "تعاطف الادارة الاميركية والنظر بشكل ايجابي تجاه الزعيم وليد جنبلاط" رغم انتقاله وتموضعه في فريق "8 آذار" وتمنّى "على جنبلاط انه في حال اعتذر الرئيس المكلف نجيب ميقاتي عن تشكيل الحكومة أن تُسمي "جبهة النضال الوطني" رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري رئيساً مكلفاً".

كما تمنّى فيلتمان على جنبلاط أنّه "في حال قيام دروز السويداء بحراك شعبي بأن لا يصدر بياناً يدين فيه هذا التحرك" كما "طلب دعم الشعب السوري في مطالبته بالحقوق المدنية والحرية وهذا منطلق ديموقراطي ويعبر عن حرية الشعوب" وكذلك "العمل الحثيث على تهدئة دروز الجولان في مجدل شمس ولعدم القيام بتحركات باتجاه إسرائيل لأنّ واشنطن تعتبر أنّ هذه الاحتجاجات هي سياسية ولا علاقة لها بالقضية الفلسطينية".