//Put this in the section

الاسد يتجه إلى الرياض الأسبوع المقبل لبحث وضع لبنان


أكدت أوساط سورية مطلعة لـ"آكي" إمكانية عقد قمة في الرياض الأسبوع المقبل تجمع الرئيس السوري بشار الأسد والملك السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز. ورأت المصادر أن الزيارة إن تمت "ستكون زيارة غير سياسية بالدرجة الأولى، وهي للتهنئة وفق التقاليد، بعد عودة الملك من رحلة علاج استمرت عدة أشهر، ومن غير المستبعد أن يقوم الزعيمان بجولة في الأفق السياسي للوضع العربي خلال الأشهر الثلاثة الماضية، وأن يتبادلا وجهات النظر حول عدد من القضايا التي تهم الجانبين وعلى رأسها الوضع العربي بعد الثورات الشعبية في تونس ومصر التي أدت إلى تنحية زعيمين عربيين واحتدامها في ليبيا واليمن، فضلاً عن الوضع في لبنان". وشددت المصادر على أن العلاقة بين البلدين "لا تشوبها شائبة، وليس من أمر يمنع عقد قمة في أي وقت".