ناشط في حقوق الانسان من عرب اسرائيل يعترف بالتجسس لحساب حزب الله


 
 
أدانت محكمة اسرائيلية اليوم الناشط في حقوق الانسان من عرب اسرائيل أمير مخول بالتجسس لحساب "حزب الله".وجاء بوثائق المحكمة ان مخول اعترف بالتهمة في اطار اتفاق مع الادعاء أسقطت بموجبه محكمة حيفا تهمة أخرى تتعلق بمساعدة العدو وقت الحرب وهو ما كان سيؤدي الى سجنه لفترة أطول

وأقصى عقوبة لتهمة التجسس السجن عشر سنوات.وكان مخول أنكر التهم المنسوبة اليه في بادئ الامر بعد اعتقاله في نيسان لكنه وافق على تغيير أقواله مقابل تخفيف التهم مع التنازل عن شكاواه السابقة بخصوص تعرضه لسوء المعاملة أثناء استجوابه

ومخول هو مدير مؤسسة اتحاد الجمعيات الاهلية العربية (اتجاه) وهي شبكة من المنظمات العربية غير الحكومية في اسرائيل. ومن المقرر تحديد مدة عقوبته في كانون الاول