تنافس بين حزب الله و المستقبل على استقطاب العناصر القتالية الفلسطينية لقاء مخصصات مالية

 




أوردت صحيفة "الأنباء" الكويتية أن اللجان المعنية في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين، رصدت تنافسًا أحزاب وتيارات 8 و14 آذار على استقطاب الشبان الفلسطينيين، وخصوصًا العناصر القتالية المحترفة الى صفوفها لقاء مخصصات مالية مقابل التفرغ التام للتنظيم

ونقلت الصحيفة عن مصادر فلسطينية إن "التركيز في الاستقطاب هو على العناصر المستبعدة من تنظيماتها لأسباب شتى، ويجري تجميع هؤلاء في تنظيمات صغيرة مستحدثة تحمل اسماء شهداء او ما شابه"، واعتبرت الصحيفة أنه "واضح لدى المعنيين أن هذا الاستقطاب الذي يقوده "حزب الله" من جهة و"تيار المستقبل" من جهة اخرى ينبئ بمخاوف متبادلة من المرحلة الآتية