علوش: سوريا تحاول التملص من التفاهمات المتعلقة بالتهدئة مع اقتراب صدور القرار الاتهامي


اعتبر عضو المكتب السياسي في تيار المستقبل مصطفى علوش ان عملية الاستدراج التى تتعرض لها قوى 14 آذار من قبل بعض القيادات في سوريا ما هي الا محاولة للتملص من التفاهمات المتعلقة بالتهدئة بين البلدين وخصوصا مع اقتراب صدور القرار الاتهامي في قضية المحكمة الدولية




وأكد علوش خلال حوار في مقر منسقية تيار المستقبل في طرابلس ان المحاذير التي طرحها فريقه في اثناء تشكيل حكومة الوحدة الوطنية، بان وجود حكم ومعارضة هو الطريقة الوحيدة لبناء اي حكم سليم في اي بلد من البلدان.

واعتبر ان قوى 8 آذار، دخلت الى الحكومة على خلفية نية سيئة لفرض عملية التعطيل واظهار رئيس الحكومة سعد الحريري غير قادر على قيادة البلاد من خلال الحكومة.