رسالة جنبلاطية وراء الحضور المتناقض في حفل تكريم السفير الروسي و الغائب الوحيد وهاب






فوجئت قيادات سياسية وحزبية ونواب حسب صحيفة الديار ممن حضروا مأدبة الغداء التكريمية للسفير الروسي في لبنان التي اقامها النائب وليد جنبلاط، على الحضور الرسمي والسياسي والحزبي والدبلوماسي المتناقض

فسأل قيادي حزبي في المعارضة زميله، عن معنى حضور السفيرة الاميركية في غداء مع ممثلين لـ«حزب الله»، او وجود النائب جورج عدوان ممثلا «القوات اللبنانية» او حضور المدعي العام التمييزي القاضي سعيد ميرزا

ورأى القيادي المذكور ان هذا الجمع المتناقض، يفسر شخصية جنبلاط ومواقفه السياسية المتناقضة، وهو اراد ارسال رسالة انه على مسافة واحدة من الجميع

ولم يوجه النائب وليد جنبلاد الدعوة لرئيس «تيار التوحيد» وئام وهاب الى الغداء تكريما للسفير الروسي في المختارة دون ان يعرف وهاب الاسباب، وهو كان على مائدته قبل حوالى الشهر مع الامين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي فايز شكر، وربما يكون السبب عدم موافقة وهاب على موقف جنبلاط الفصل بين القرار الظني والمحكمة الدولية