//Put this in the section

الرجل العنكبوت يتسلق ناطحة في سيدني ليجد الشرطة في انتظاره


اعتقلت الشرطة الاسترالية في سيدني يوم الاثنين مغامرا فرنسيا – تسلق ناطحات السحاب في عدد من أنحاء العالم – بعد ان تسلق ناطحة مكونة من 57 طابقا ليجد رجال الشرطة في انتظاره.




ونقل الان روبير (48 عاما) الذي اشتهر ايضا باسم الرجل العنكبوت الفرنسي الى الحجز بعد ان تسلق الطابق السابع والخمسين لمبنى لوميير في وسط سيدني صباح يوم الاثنين.

وتسلق روبير الناطحة وارتفاعها 151 مترا في 20 دقيقة فقط مستخدما يديه دون اي معدات أمان وسط هتاف نحو 100 من المارة.

وقال ماكسي ماركسون وكيل اعماله للصحفيين "هذا انجاز رائع. انه الافضل فيما يفعله. انا حزين لاعتقاله لكن امل ان يخرج سريعا لنحتفل بكؤوس الشمبانيا."

واعتقل روبير من قبل في عدد من الدول حيث لا تسمح عادة السلطات بمثل هذه الافعال الخطرة.

واعتقل الرجل العنكبوت الفرنسي في استراليا العام الماضي أيضا وغرم 750 دولارا لتسلقه مبنى رويال بانك اوف سكوتلاند المكون من 41 طابقا في وسط مدينة سيدني.

وفي عام 2003 تسلق جسر ميناء سيدني.

وقال بيان للشرطة الاسترالية ان المواطن الفرنسي اتهم بتهديد سلامة الغير بتسلقه المبنى وتعديه على مكان مغلق. وأفرج عنه بكفالة وسيمثل امام المحكمة في الثالث من سبتمبر ايلول