//Put this in the section

ساركوزي سيؤكد غدا حرص باريس على سيادة لبنان خلال نعقاد المؤتمر السنوي للسفراء الفرنسيين






تشهد دوائر قصر الاليزيه غدا انعقاد المؤتمر السنوي للسفراء الفرنسيين في العالم، وهو تقليد سنوي درجت العادة على اتباعه في آخر اسبوع من شهر اب كل عام، يتلقى فيه سفراء فرنسا في انحاء الكرة الارضية توجهات سياسة بلادهم ويتزودون بالخطوط العريضة الواجب اتباعها قبيل التحاقهم بمراكز عملهم


وذكرت معلومات صحفية أن الرئيس نيكولا ساركوزي سيتطرق في خطاب يلقيه امامهم الى حرص فرنسا على سيادة لبنان واستقلاله واستقرار امنه وتعزيز مناخات الهدوء انطلاقا من القمة الثلاثية في بعبدا واتفاق الدوحة بحيث تبقى كل التحركات مضبوطة على ايقاع التهدئة وتحت مظلة الوفاق وقطع الطريق على محاولات اعادة لبنان الى دائرة التجاذب الاقليمي واستخدام ساحته ورقة ضغط من قبل الاطراف الخارجية. والتشديد على دعم الرئيس ميشال سليمان وحكومة سعد الحريري واستمرار المساعدات على مختلف الصعد بما فيها العسكرية والمادية .اضافة الى تاكيد اهمية تحصين العدالة التي تشكل مدخلا اساسيا لتحصين الاستقرار.