//Put this in the section

جنبلاط على قناعة بأن سوريا استلمت ‏المـلف اللبناني بالكامل و يعمل للحد من طموح قياديين مسيحيين





‏سئل النائب وليد جنبلاط عن الاسباب الحقيقية التي دفعته الى عدم عقد اجتماع موسع ‏لكتلة اللقاء الديموقراطي فأجاب: بصراحة انا لا انسجم مع هؤلاء وتنحصر علاقاتي مع ثلاثة ‏نواب فقط اما الاخرين فهم على نقيض تام مع نهجي السياسي، على كل حال انا اتجه الى جبهة ‏نيابية جديدة تشبه كثيرا جبهة النضال الوطني على أيام المرحوم والدي.‏

  تأكد بما لا يقبل الشك بأن النائب وليد جنبلاط بات على قناعة بأن سوريا استلمت ‏المـلف اللبناني بالكامل وهو أصبح قانعاً بذلك، وهو يعتبر ان قانونا للانتخـابات ‏يتبـلور حــالياً وستظهر معالمه قريباً ويعمل عليه عدد من القانونيين في الحزب ‏الاشتــراكي، حــركة أمل وحزب الله اضافة الى تيار المسـتقبل، لا تلحظ تقسيماته الاعـداد ‏في المعــارضة والاكثرية بل المطلوب مواكبة المرحلة المقبلة عبر القوانين الاشتراعية التي تسهّل ‏فعلياً مواجهة الاخطار.‏

‏يعمل النائب وليد جنبلاط بشكل حثيث للحد من طموحات بعض القياديين على الساحة ‏المسيحية وهو يعتبر ان افضل الحلول للبيئة المسيحية هي في عودتها الى الوضع السابق مع تأمين ‏بعض الامتيازات لها لكن بعيداً عن قيادييها الحاليين لأن التطرف اصاب معظمهم ولن يستطيع ‏هو وحلفاؤه الجدد ان يؤمن جانب اياً منهم.‏

المصدر الديار