جنبلاط للحود : أنا خائف من المحكمة لكن لا أستطيع أن اصرح بذلك كي لا ينقز سعد مني


 




اوردت صحيفة الديار عن ما تداول النائب وليد جنبلاط فيه مع الرئيس السابق أميل لحود خلال زيارته البارحة له في منزله في برج الغزل و أنه لم يتم التوافق والتطابق في وجهات النظر بين الرئيس اميل لحود والنائب وليد جنبلاط حول النظرة المشتركة للمحكمة الدولية، ففيما يريد لحود الغاء المحكمة الدولية لأنها بنيت على الباطل عبر شهود الزور والتسييس الدائم لها فان جنبلاط وافق مضيفه على تداعيات المحكمة الدولية وقراراتها وصارحه بأنه خائف منها لكنني لا أريد ان «ينقز» سعد الحريري مني. وأنا لا استطيع أن اصرح بذلك في الاعلام رغم تأكيدي بأنها مشروع فتنة كبيرة