//Put this in the section

بري يدعو للتمييز بين القرار الظني والمحكمة

 




دعا رئيس المجلس النيابي نبيه بري إلى اعتبار ما حصل في برج أبي حيدر اشكالاً بين الإخوة , مشيراً إلى انه بين الإخوة تحصل أيضاً اشكالات

وأكد بري في افطار واحة الشهيد اللبناني في البيال ان الجيش والمقاومة والشعب سيكونون بالمرصاد لأي عدوان اسرائيلي يستهدف البشر والحجر وحتى الشجر , محذراً من ان أي حرب في المستقبل ستكون في العمق الاسرائيلي

وأعلن بري رفضه لأي شروط على تسليح الجيش وتحديد وجهة سلاحه وأضاف : لا أحد في الدنيا يستطع ان يحدد لنا الصديق والعدو , مشيراً إلى اللبنانيين يعرفون ان اسرائيل ارتكبت المجازر وتحتل أجزاء من أرضنا

وشدد بري على انحيازه لكل دعوة لتسليح الجيش , لافتاً إلى انه يدعم افتتاح اكتتاب مالي لجعل الجيش أولوية وطنية ولتسليحه ليكون طليعة المقاومة والتصدي لأي عدوان

ودعا بري إلى الاستفادة القصوى من الجسر السوري – السعودي في التنسيق من أجل وأد الفتنة والتمييز بين القرار الظني والمحكمة الدولية وضرورة إبقاء المحكمة الدولية فوق التسييس

كما طالب بري بوقف كل جدل بيزنطي حول أي ملف أو عنوان والالتفات إلى معاناة المواطنين , داعياً إلى المشاركة الكثيفة في ذكرى تغييب الإمام موسى الصدر الثلاثاء المقبل في صور