//Put this in the section //Vbout Automation

حركة مشاورات يجريها سليمان لقطع الطريق على العبث بالامن


كشفت مصادر مطلعة ل"الراي" الكويتية على حركة المشاورات التي يجريها رئيس الجمهورية مع القوى السياسية والتي تهدف الى قطع الطريق على العبث بالامن وتأجيج الصراعات الداخلية, انه في ضوء الإجماع اللبناني على مسلمتين أساسيتين هما وجوب معرفة الحقيقة في جريمة اغتيال الرئيس رفيق الحريري ورفض الفتنة الداخلية, فإن ثمة اقتراحا من بندين: يقضي الاول بالاتفاق على سحب موضوع "المحكمة الدولية" من التداول تماما ،, فيما يدعو الثاني الى انتظار صدور القرار الظني ليصار في ضوء مضمونه الى دعوة هيئة الحوار الوطني الى عقد اجتماع تقويمي, ففي حال تبين انه غير مستند الى وقائع حسية فهو سيرفض بإجماع من الهيئة, وإذا كان العكس صحيحاً, فتتبناه الأطراف اللبنانية آنذاك ويصار الى البحث عن سبل معالجة المفاعيل والتداعيات على المستوى الداخلي من خلال الحوار.




واوضحت المصادر ان رئيس الجمهورية قد يطرح مبادرة في هذا الشأن في اجتماع هيئة الحوار في 19 أغسطس المقبل ترتكز على هذين المقترحين.