//Put this in the section //Vbout Automation

مفعول ايجابي لاجتماعات سليمان

 




ذكرت صحيفة "النهار" نقلاً عن مصادر سياسية مطلعة ان الاتصالات التي اجراها رئيس الجمهورية ميشال سليمان منذ الأحد الماضي مع الاطراف المعنيين في الداخل والتي تكثفت في اليومين الاخيرين مع الاطراف الدوليين المعنيين بقوات "اليونيفيل" أثمرت اعادة الامور الى طبيعتها في الجنوب وأظهرت تمسك جميع الاطراف في الداخل والخارج بعدم تغيير قواعد الاشتباك في عمل اليونيفيل او في مهماتها المنصوص عليها في القرار 1701

واعلنت المصادر ان اي تغيير في قواعد الاشتباك يحتاج الى قرار لمجلس الامن وهذا امر غير مطروح , كما ان جميع المعنيين بعمل اليونيفيل لا مصلحة لهم في اي تغيير في عملها او طبيعة وجودها في الجنوب، لأن من شأن ذلك فتح المنطقة على كل الاحتمالات فتخرج الامور عن ضوابطها , مشيرة إلى ان أول هؤلاء المعنيين اسرائيل والدول المساهمة في القوات الدولية والاطراف الاقليميون، وصولا الى الداخل اللبناني

من جهة أخرى , أوردت صحيفة "الحياة" نقلاً عن مصادر رئاسية ان الاجتماعات التي عقدها سليمان الأحد الماضي أعطت مفعولاً إيجابياً على الساحة الجنوبية إذ شدد فيها، ولا سيما خلال لقائه رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد على تهدئة الوضع، مؤكداً ان لا مصلحة لإزعاج اليونيفيل في هذه المرحلة