سيسون: السلام الذي نسعى له لن يكون على حساب لبنان

 
جددت السفيرة الأميركية في لبنان ميشال سيسون، خلال جولة مع وزير الثقافة سليم وردة في جبيل للاحتفال باستكمال جداريات فيها تعود الى القرن الثالث عشر بمساهمة من السفارة بلغت 44 الف دولار، التأكيد على أن السلام الشامل والعادل الذي تسعى ادارة الرئيس باراك أوباما الى تحقيقه في الشرق الأوسط لن يكون على حساب مصالح لبنان ولن تكون هناك أي صفقة على حساب لبنان

واعلنت السفارة الاميركية في بيان ان هذا المشروع سيحافظ على هذه الكنوز للاجيال المقبلة وسيوفر حافزا اقتصاديا للمنطقة من خلال تعزيز السياحة

ولفت البيان الى ان "مساعدات صندوق السفراء تدل الى احترام الولايات المتحدة التقاليد الغنية في الثقافات الاخرى من طريق المساعدة في الحفاظ على المواقع المهمة والفنون التاريخية والتقاليد المتنقلة عبر الاجيال"، مشيرا الى ان وزارة الخارجية الاميركية ترعى صندوق السفراء بمبادرة من الكونغرس الاميركي