بارود: القمة الثلاثية التي عقدت بلبنان مدخلا لمرحلة من الاستقرار



اعتبر وزير الداخلية زياد بارود أن القمة التي جمعت الرئيس اللبناني ميشال سليمان والرئيس السوري بشار الأسد والملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز في لبنان "تدعو إلى الارتياح"، مشيرا إلى أن هذه القمة ستكون مدخلا إلى مرحلة من الاستقرار والازدهار





وفي حديث إلى وكالة الأنباء السعودية، رأى أن الزيارة التي قام بها الملك السعودي إلى لبنان "تشكل مناسبة معبرة للتأكيد على الدور الكبير الذي تقوم به السعودية في سبيل دعم لبنان وكل اللبنانيين"، لافتاً إلى أنها محطة بارزة عربياً ومؤشر كبير على التضامن العربي مع لبنان، الذي هو أحوج ما يكون إليه في مواجهة التحديات المحدقة بالمنطقة