//Put this in the section //Vbout Automation

المحكمة الدولية تحظر على المحامي عازوري دخول قاعاتها


قررت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان منع وكيل جميل السيد المحامي أكرم عازوري من دخول قاعتها بعدما اهان هيبة المحكمة عموماً والادعاء العام خصوصاً، حسبما كشفت أوساط المحكمة.




وكان عازوري شتم الادعاء العام في جلسة التي عقدت الثلاثاء الماضي في لاهاي، متلفظا بعبارات نابية أساءت الى جسم المحامين اللبنانيين، وأعقبها السيد بإهانة الشعب اللبناني بأكمله، عندما اعتبر ان ما تلفظ به موكله "فلتة" وان اللبنانيين، مطلقاً حكماً يحمل صفة التعميم، "يشتمون بسبب أو من دون سبب"، في محاولة للتقليل من شتيمة وكيله.

إلى ذلك، أشارت الأوساط إلى ان المحكمة لن تسلم أي مستندات أو ثبوتيات لها علاقة بما وصفه السيد بـ"شهود زور" او خلافه قبل صدور القرار الظني.

وأوضحت أن هذا القرار "يحفظ سرية التحقيق التي تحرص المحكمة عليه بشدة كي لا تفسح المجال أمام المشتبه بهم للفرار أو التواري أو التعرض لحوادث "انتحار" أو سير أو خلافه، وحرصا من المحكمة على تبيان الحقيقة وإحقاق العدالة في ما يتصل بمحاكمة قتلة الرئيس الشهيد رفيق الحريري وسائر قيادات ثورة الارز".

ولفتت الأوساط الى ان "القرار الظني في الجريمة سوف يصدر قبل نهاية شهر آب او في موعد أقصاه مطلع شهر ايلول المقبل، متوقعة ان يأتي "القرار في الشكل محكما ومهنيا وغير قابل للتأويل او للتشكيك وبعيدا عن التسييس".