//Put this in the section //Vbout Automation

آذان التيار – جوزاف وهبه


انها الأسرة المالكة. تعرف عنا ما نريد. الواحد منهم يتمنى، يقرر، البلاط يستجيب. نحن ننفذ بسعادة وانشراح. نحن لا نفكر، هم يفكرون عنا ولنا.

يقولون "هذا الرئيس" مناسب لبلديتكم. نصفق ونصلي للرئيس الجديد.




يقولون "هذا النائب" يمثل مصالحكم. نهلل للمشروع الجديد: هل يعقل ان نعرف اكثر ممن زامله على مقاعد الدراسة؟ هل يمكن ان نكتشف اكثر ممن وظفه في شركته؟

الاسرة المالكة تغمرنا بعواطفها ومواقفها من فوق. و"فوق" ليس جبلا أو سطحا أو قمرا. انه طائرة جوالة بين القاهرة والرياض واسطنبول. شكرا، لمن يهتم بأمورنا بسرعة الطائرة. شكرا لمن يجنبنا الاختيار والافتكار.

في العدد الماضي، سألنا: هل من "عيون" للتيار؟ تبين ان اهل التيار لا ينظرون. واذا نظروا لا يرون.. وفي هذا العدد، نسأل: هل من "آذان"؟ الا يسمع "البلاطيون" احاديث الناس عن نوابهم الكرام، مثلا؟

احمد فتفت ، الخاسر في سير يباغت ، الجميع: معركة المقعد الشاغر في المنية بين 8 و14 آذار، بمعنى ان جميع المرشحين خارج "الاسم المختار" باتوا من الفريق الآخر، اي رضوان علم الدين و توفيق زريقه وبشير علم الدين وبسام رملاوي واحمد عبيد وزياد الاطرش ، جميعهم 8 آذار، اليس كذلك يا سعادة النائب؟ وماذا يبقى لكم من المنية- مدينة الشهيد رفيق الحريري، والتي اعطتكم 18 ألف صوت في المحطات السياسية المصيرية؟

النائب سمير الجسر يصنع معاركه الخاصة: في البلدية يخوض معركة "شقيقه" ضد رشيد جمالي، ويسعى للمجيء بالأقربين والمحسوبين.
في نقابة المحامين، يقيسها بأرباحه وخسائره، وغالبا ما يخسر، ونخسر معه. في الشأن السياسي، كان اول المهنئين في التجديد لإميل لحود، ولا يزال اكثر المهللين لما يسمونه "العلاقات اللبنانية السورية المميزة".
النائب خالد الضاهر "يلملم" بقايا التنظيم في عكار، بعد حروب البلديات والعائلات والأفخاذ، تحت الشعار المسطح "السما الزرقا". السماء الزرقاء تشهد ان ما يقوم به اهل التيار اشد إيلاما مما قام به أعداء وخصوم هذا التيار وشعبه المتحمس والمشدود على دم رفيق الحريري.

أما النواب الباقون، من بدر ونوس الى خالد زهرمان وما شابه، فلا احد يأتي على ذكرهم بـ"العيون أو الآذان"، ليس لانهم فوق الشبهات، وانما لانهم لا يرون ولا يسمعون.. ولا يفقهون!

كل هذا من "فوق"، اما من "تحت"، فمن يعلمون هم مجرد "موظفين" لا حول لهم ولا قوة، الا براتب البلاط العظيم.. ومن ليسوا على الجدول الشهري السقيم، فقد كفروا.. ومن لا يصدق فلينظر في أعداد المقترعين، وفي ارقام "عربي" ابن الشهيد خليل عكاوي.. ولينتظر ما ستحمله صناديق المنية.. المنية مدينة الشهيد رفيق الحريري!

انها الاسرة المالكة: سعد، نادر، احمد، بهية، نازك.. ومجددا بهاء في بيانه الانمائي، وثمة من يضيف شفيق، الاخوة والاقرباء يتناوبون على استحقاقاتنا.. والاتي أعظم!