//Put this in the section //Vbout Automation

أبغض الحلال بين منيمنة وأساتذة الثانوي


حمّل رئيس رابطة اساتذة التعليم الثانوي الرسمي حنا غريب وزير التربية حسن منيمنة المسؤولية الكاملة عما آلت اليه الامور بين الحكومة والرابطة ، مشيراً الى ان منيمنة سبق وان اعترف بأحقية مطلب أساتذة التعليم الثانوي بالحصول على سبع درجات ثم تراجع، وبعد ذلك عاد وقدّم اقتراحاً يقضي بجدولة دفع هذه الدرجات السبع على مدى خمس سنوات، ثم تراجع عنه مجدداً




ولفت غريب في حديث إلى صحيفة "السفير" إلى انه التقى الاربعاء الماضي بالوزير منيمنة على هامش لقاء لدعم اسطول الحرية وسأله عما فعله، فأبلغه الوزير أنه أرسل اقتراحين الى مجلس الوزراء لا يفي أي منهما بالغرض، وكأنه كان يحاول عبر هذه الطريقة ان يفرض أمراً واقعاً على الأساتذة من دون أي نقاش معهم ، ما دفعهم الى أبغض الحلال وهو مقاطعة تصحيح الامتحانات الرسمية بعدما سُدت كل الدروب الاخرى , كما قال

وأعلن غريب ان اساتذة التعليم الثانوي الرسمي والتعليم المهني والتقني سينفذون اعتصاماً امام وزارة التربية عند الثانية من بعد ظهر الثلاثاء ، داعياً مجلس الوزراء الى ان يتخذ قراراً جريئاً بإنصاف الاساتذة لأن احداً لا يقبل ان يعمل بالسخرة مجاناً.