//Put this in the section //Vbout Automation

سوريا ترحب برسم الحدود


اعتبر زوّار العاصمة السورية أن زيارة رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان الأخيرة إلى سوريا كانت ناجحة في الشكل والمضمون سواء لناحية طبيعة الاستقبال الرسمي في مطار دمشق أم بالنسبة للمواضيع التي أثارها الرئيس سليمان مع الرئيس بشار الأسد




ويرى زوّار دمشق بحسب صحيفة "اللواء"، أن الهدف الأساسي من الزيارة كان البحث في مجموعة نقاط تتعلق بطبيعة العلاقات اللبنانية – السورية حالياً وفي المستقبل بالإضافة إلى الوضع الإقليمي المستجد ما بعد مرحلة الاعتداء الإسرائيلي على أسطول الحرية وكشف زوّار العاصمة السورية عن إصرار القيادة السورية على دور المجلس الأعلى اللبناني – السوري الذي يعتبر المرجعية والأساس والاطار العام لمعاهدة الأخوة والتنسيق بين البلدين، وان سوريا متمسكة وملتزمة بذلك، وانه لا يحق لأحد تغيير صلاحيات المجلس الأعلى اللبناني – السوري، وإن كان هذا لا يمنع في تفعيل دور السفارات بين البلدين

كما طرح الجانب اللبناني وبخصوص ملف رسم الحدود والذي جاء بطلب من رئيس الجمهورية، فقد أشار زوّار العاصمة السورية إلى ان الطلب لقي تجاوباً من قبل الرئيس الأسد، ولم يكن موضع امتعاض سوري، مع التركيز على مبدأ أن عملية الترسيم ستتم بدون شبعا المحتلة من قبل إسرائيل

 وعن زيارة الرئيس الأسد المرتقبة إلى لبنان يقول زوّار دمشق أن هذه الزيارة يمكن أن تنجز بعد الانتهاء من كل الملفات العالقة بين البلدين سياسياً وأمنياً واقتصادياً وعندها تأتي الزيارة في إطار تتويج لمرحلة جديدة في العلاقات اللبنانية – السورية تقوم على الثقة المتبادلة بين القيادة السورية والمسؤولين اللبنانيين