//Put this in the section //Vbout Automation

حادثة انفجار زحلة : عمل ارهابي كان يستهدف صفير

 




ذكرت جريدة السفير التحقيقات الأولية مع موقوفين في حادثة انفجار مواد سريعة الاشتعال والاحتراق، في المدينة الصناعية في زحلة اظهرت أن هناك من كان يعد عملا إرهابياً يستهدف البطريرك الماروني نصر الله صفير، أثناء زيارته، الى زحلة، أمس، خاصة بعدما تبين لعناصر الأدلة الجنائية أن هذه المواد لم تستخدم في مثل أعمال كهذه في وقت سابق، كما تبين عدم وجود عبوة ناسفة معدة سلفاً


وكان انفجار المواد داخل كاراج لبيع قطع السيارات في المدينة الصناعية، قد أدى إلى مقتل زياد حسين من بلدة مجدل عنجر، وهو ينتمي الى تنظيم سلفي، علماً أن شقيقه عمار قتل منذ أشهر في اشتباك مع الجيش اللبناني. كما أصــيب في الانفجار كلٌ من عمار محمد عثمان العجمي وخالد حمزة اللذين نقلا إلى مديرية المخابرات في الجيش اللبناني في اليرزة بعد تلقيهما علاجاً أولياً في أحد مستشفيات زحلة. وشملت التوقيفات خالد دلة صاحب الكارج الذي حصل فيه الانفجار وآخرين لم توضح مصادر رسمية هويتهم، لكنها اكتفت بالقول إن الأسماء رنانة وأن تنظيماً سلفياً يقف وراء العملية على الأرجح