//Put this in the section //Vbout Automation

صفير من باريس:على الدولة حزم أمرها وتولي أمر السلاح


شدد البطريرك الماروني الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير الثلاثاء على أنه "يجب على الدولة أن تحزم أمرها وأن تتولى أمر السلاح واستتباب الأمن"، مطالبا ً بوجوب أن يكون "وضع لبنان عاديا وليس شاذا".





وأضاف صفير في حديث الى "المؤسسة اللبنانية للإرسال" من فرنسا "نرحب بكل علاقة جيدة بين لبنان وأي من البلدان الصديقة وخصوصا بين البلدان المتقاربة"، لافتا الى أن "لبنان وسوريا بلدان متقاربان، ولكن لكل بلد إستقلاله وحاضره وماضيه"، مرحبا "بأي علاقة صداقة ومودة وتبادل خدمات بين البلدين".

وكان صفير وصل بعد ظهر الاثنين الى العاصمة الفرنسية تلبية لدعوة رسمية من الرئيس نيكولا ساركوزي.

والتقى صفير مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة لمتابعة تنفيذ القرار 1559 تيري رود لارسن في مقر اقامته.

وتستمر الزيارة الى الجمعة المقبل، بحيث يلتفي ساركوزي الأربعاء ويعرض معه الأوضاع في لبنان والمنطقة، وتأثير التطورات الدولية على الوضع الداخلي اللبناني.