//Put this in the section //Vbout Automation

عجز الحكومة يُبقي مطالب الاساتذة معلّقة والتصحيح متوقفاً

 
 
 
بقي مطلب الاساتذة الثانويين معلقاً بانتظار استكمال الحوار مع الرئيس سعد الحريري الذي عاد أول امس من تونس ولم يجتمع معهم

وتقول مصادر مطلعة ان الاتصالات التي جرت في الايام الماضية كانت لايجاد حلّ وسط يعطي المعلمين الخمس درجات او ما يوازي العشرين بالمئة التي كان وزير التربية قد وعد بها في مطالعته القانونية منذ بدء أزمة مقاطعة التصحيح، الا ان شيئاً من ذلك لم يحصل، وبدا ان الحكومة عاجزة عن تحقيق أبسط المطالب لمواطنيها، حيث يدور الخلاف حول درجة واحدة تعتبرها الحكومة انها لممارسة الضغط عليها وهي لن ترضخ لاي انواع الضغط

وعُلم ان الرئيس الحريري لم يلحظ جدول اعماله الاثنين اي اجتماع للأساتذة من اجل استكمال الحوار معهم، مما يعني ان آلاف الطلاب متوقفة نتائجهم ونيلهم الشهادة الرسمية الثانوية على عجز الحكومة في تحقيق مطالب الاساتذة المحقة

في حين تضرب الحكومة بعرض الحائط بمصير الطلاب ويعلن الوزير منيمنة انه بصدد إعطاء افادات لكل الطلاب لتسهيل دخولهم الى الجامعات

وقالت مصادر نيابية ان هذا الاستثناء حصل في اعوام الحرب عندما لم تستطع الدولة إجراء الامتحانات الرسمية بسبب الوضع الامني، ولهذا صدر قرار بإعطاء إفادات الى جميع الطلاب في الصفوف الثانوية