//Put this in the section //Vbout Automation

الصفدي وعبدالعزيز يردان على المستقبل: ندين للناس وحدهم بالوصول الى الندوة البرلمانيّة


صدر عن كتلة "الوفاق الوطني" التي تضم النائبين محمد الصفدي وقاسم عبد العزيز بيان قالت فيه: "لم نكن نعتقد أن دعوتنا للتوافق على مرشح في الانتخابات النيابية الفرعية في قضاء المنية- الضنية ستجابه من جانب تيار "المستقبل" بهكذا إنفعال ونسف تعاون رسخناه لمصلحة الشمال ولبنان طويلاً، علماً أن حيادنا جاء نزولاً عند إرادة أهل المنية أنفسهم، ليتمكنوا من التوافق على مرشح عملاً بالأصول والأعراف والتقاليد العائلية، أما تيار المستقبل فقد اتخذ قراره وأعلن مرشحه منفرداً وهذا حقه المشروع".




وأشارت الكتلة في بيانها، إلى أن "الإدعاء بأن نائبيْ كتلة الوفاق الوطني محمد الصفدي وقاسم عبد العزيز ما كانا ليدخلا حرم المجلس النيابي لولا أصوات المستقبل، هو كلام مرفوض تدحضه الأرقام والوقائع وهو يشكّل إساءة لكرامة أهلنا في المنية والضنية وطرابلس، فالنائبان الصفدي وعبد العزيز مدينان للناس وحدهم دون سواهم بالوصول الى الندوة البرلمانية".

وختمت معتبرة أن "لا معركة سياسية في المنية ولا معركة ضد مبادئ "14 آذار" التي نؤمن بها ولا شك بمحبة أهل المنية للرئيس الشهيد ولدولة الرئيس سعد الحريري، كما أننا على ثقة بأن موقفنا الحيادي بالنزول عند إرادة أهل المنية سيبقى محفوراً في ذاكرة الناخبين في كل استحقاق ونحن لا نرغب مطلقاً بالدخول في سجال مع تيار المستقبل"