//Put this in the section //Vbout Automation

مطاردة للشرطة الروسية تنتهي بالاف الدولارات في مهب الريح


قال محققون يوم الاثنين ان مسؤولا بمصايد الاسماك الروسية يشتبه في قبوله رشا القى عشرة ملايين روبل (322 الف دولار) من سيارته بعد مطاردة الشرطة وتصادم على طريق سريع مزدحم في موسكو.




وقالت وسائل اعلام محلية انه لدى ملاحقة الشرطة لبوريس سيمونوف المسؤول بوكالة المصايد اصطدم بسيارته الكاديلاك يوم الجمعة والقى عشرة ملايين روبل (322 الف دولار) في مهب الريح.

وأظهرت القناة الاولى التلفزيونية التي تديرها الدولة عشرات الاوراق المالية من الروبل تجمعها الشرطة في صندوق من الورق المقوى على طريق في جنوب وسط موسكو.

وقال متحدث باسم لجنة التحقيق في روسيا ان رومان بوستنيكوف الذي يشرف على نهرين في موسكو ورئيس سيمونوف اعتقل للاشتباه في تزوير عقد يسمح لشركة صيد أن تعمل بدون وثائق سليمة.

وقالت اللجنة ان المسؤولين سيحتجزان لمدة شهرين على ذمة التحقيق.

وكان الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف قد تعهد بمكافحة الكسب غير المشروع المتفشي في روسيا لكن محللين يقولون ان تغيرا طفيفا قد حدث منذ توليه مهام منصبه فى مايو ايار 2008.