//Put this in the section //Vbout Automation

فياض ينفي اي خلاف بين التقدمي والمستقبل

 




أكد أمين السر العام في الحزب التقدمي الاشتراكي المقدم شريف فياض ان حضور ممثلين للقوى السياسية في خلال حفل تكريم السفير السوري في لبنان علي عبد الكريم علي في المختارة مرده إلى أن رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط اعلن المصالحة مع الجميع منذ زمن

واعلن فياض في حديث الى صحيفة "اللواء" انه لا عدو للحزب التقدمي الاشتراكي في الداخل، مشددا على انه من مصلحة الفرقاء كافة تحقيق المصالحة والانفتاح على كل الأطراف السياسية لطي صفحة الماضي.

اما في ما خص بعض الشخصيات التي لم تحضر حفل التكريم، اوضح فياض ان النائب جنبلاط لم يكن بوارد احراجها من خلال دعوتها إلى هذا التكريم, نافيا وجود اي خلاف او جفاء وحذر بين الحزب وتيار المستقبل.

واعلن فياض ان التواصل قائم مع المستقبل والجماعة الاسلامية بشكل طبيعي, مشيرا الى ان ما يجمعهم بتيار "المستقبل" هو صلات تعاون وتنسيق مشترك من أجل النهوض بقرى اقليم الخروب والمناطق اللبنانية كافة.

وشدد فياض على حرص "التقدمي"على إبقاء خطوط الاتصال مفتوحة مع كافة الفرقاء إلى أي موقع انتموا، ايماناً منه بأهمية التلاقي بين جميع اللبنانيين لتحصين الجبهة الداخلية وتقوية الموقف الوطني في مواجهة التحديات التي تنتظر لبنان، في ضوء استمرار التهديدات الإسرائيلية للبنان، الأمر الذي يفرض على الجميع التوحد ورص الصفوف