//Put this in the section //Vbout Automation

حوار ثنائي بين قماطي وإدي ابي اللمع


اوضح القيادي في القوات اللبنانية إدي أبي اللمع لـصحيفة "اللواء" حقيقة ما تم تداوله من معلومات عن تسجّيل حوار جانبي بينه وبين رئيس المجلس السياسي في حزب الله الحاج محمود قماطي خلال الإجتماع الذي دعا إليه النائب وليد جنبلاط على أثر الإعتداء الإسرائيلي على" قافلة أسطول الحرية" نافيا أن يكون قد حصل لقاء ثنائي بين الطرفين، لافتا إلى أنّ جلّ ما جرى هو حوار ، تمحور حول حادثة الإعتداء التي تعرّض لها طاقم أسطول الحرية من قبل الجنود الإسرائيليين، والخطوات والتحركات التي ينبغي إتخاذها نافياً ان يكونا تطرّقا خلال اللقاء إلى أي قضايا سياسية داخلية لا من قريب ولا من بعيد




ودعا الى عدم تحميل ما جرى أكثر مما يحتمل وإذا ما كان الحوار الهامشي بينه وبين قماطي قد يؤدي إلى فتح قنوات إتصال مستقبلية بين القوات و حزب الله اكتفى ابي اللمع بالقول: لا يمكنني أن أقدّر هذا الشيء لا سيّما وأنه مرهون بموقف القيادات العليا عند الطرفين، علما أنّ لا شيء يحول دون حصول هذا الأمر، لكنّه لغاية اليوم لم يحصل .