//Put this in the section //Vbout Automation

جنبلاط:اليمين اللبناني الانعزالي مصر على إعادة ارتكاب اخطاء الماضي

 




اكد ئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط انه كان يتوقع رد الفعل على مشاريع القوانين التي قدمها في مجلس النواب بشأن حقوق الفلسطينيين, وقال في حديث الى صحيفة "الاخبار" كنت اتوقّع ردّ الفعل هذا، ولكن ليس إلى هذه الدرجة من الغباء. هذا غباء تاريخي. هو ليس غباءً مسيحياً،لأن هناك طبقة من المسيحيين ناضلت منذ ما قبل الحركة الوطنيّة عن القضايا العربيّة.

وكشف جنبلاط انه فهم من رئيس الحكومة سعد الحريري انه يريد التأجيل حتى لا يظهر الانقسام مسيحياً إسلاميا, واصفا موقف الاخير و الرئيس نبيه بري وكتلة الوفاء للمقاومة بالممتاز. وأمل جنبلاط في أن يستمر هذا التوافق ولا ينفجر في أيلول، لأن هناك من يريد أن يُفجّره, حسب تعبيره

وأكّد جنبلاط أن الحق الفلسطيني سينتصر لا محالة، لكن ما حصل أكّد أن لبنان أكبر مؤيّد للحق الفلسطيني هو كذبة.

وفي حديث آخر الى صحيفة "السفير" أسف النائب وليد جنبلاط، لما جرى في المجلس النيابي, مشيرا الى ان ما حصل أحبطه وأحزنه لأنه تبين له ان اليمين اللبناني مصر على إعادة انتاج الاخطاء ذاتها التي ارتكبها في الماضي كأنه لم يتعلم من تجاربه.

وقال جنبلاط: ان هذا اليمين الغبي والانعزالي أثبت مرة أخرى انه لا يستطيع ان ينظر الى البعيد وليس قادرا على التمييز بين الحقوق البديهية للفلسطينيين وبين ما يسمى التوطين، وأجزم بان رموزه كانوا يتمنون لو لم يكن هناك فلسطيني واحد على أرض لبنان.