//Put this in the section //Vbout Automation

اسلاميون بعين الحلوة وراء اعتداءات على المسيحيين بصيدا



ذكرت صحيفة "وورلد تربيون" الأميركية ان الحكومة اللبنانية طلبت من الأجهزة الأمنية في صيدا التحقيق في حوادث اعتداء على المسيحيين في المدينة، ويعتقد أن إسلاميين تابعين لتنظيم القاعدة يقومون بها





وأشارت الصحيفة إلى أن بعض هؤلاء الإسلاميين موجود في مخيم عين الحلوة الفلسطيني في مدينة صيدا


وذكرت الصحيفة أن المسيحيين يتعرّضون للمضايقات مؤخّرا في لبنان، حيث تم العثور على قنبلة في منطقة مسيحية في البقاع هذا الشهر، كما تم العثور على رسائل موجهة إلى منازل المسيحيين في صيدا وتطلب منهم الرحيل عن المدينة