//Put this in the section //Vbout Automation

الجمهور التونسي ينصرف عن متابعة “المونديال” للسلام على الحريري





أفادت صحيفة "النهار" أن رحلة الوفد الاعلامي الى تونس استغرقت 15 ساعة بين بيروت وباريس والعاصمة التونسية، وبين تأخير طائرة "الميدل ايست" ساعتين في بيروت وطائرة الخطوط الفرنسية ساعتين في مطار شارل ديغول وانتظار ما بين الرحلتين

و لدى وصول رئيس الحكومة سعد الحريري الى تونس مساء الخميس دعا الصحافيين الى مطعم "فيلا ديدون" وبعد اطلاعه على معاناتهم في الرحلة الطويلة، اعطى توجيهاته بتأمين طائرة خاصة تقلهم مساء امس الى بيروت

ولوحظ ان الجمهور التونسي يعرف الحريري جيدا وقد انصرف عن متابعة "المونديال" في المطعم الى السلام عليه وكان معظمهم من الجنس اللطيف!

هذا والتقى الوفد الاعلامي في مطار شارل ديغول بعد ظهر الخميس وزير الداخلية زياد بارود بـ"الجينز" ولباس السبور في طريق العودة من برشلونة حيث تقدم جائزة من الامم المتحدة تقديرا لادائه

وقد امضى مع بعضهم وقتا طويلا في انتظار موعد رحلته الى بيروت، بين جلسة على فنجان قهوة و"تمشاية" في سوق المطار