//Put this in the section //Vbout Automation

حرب: نأسف لأن بعض النقاشات حول الموازنة تأخذ منحى سياسيا وتؤخر الحكومة


أشار وزير العمل بطرس حرب إلى أن "هناك جلستين لإقرار الموازنة، والاجتماع الذي سيُعقد بين وزيرة المال ريّا الحسن ووزير الاتصالات شربل نحاس عصر اليوم سيصل بنا إلى حلّ بعض الامور التي بقيت عالقة في جلسة مجلس الوزراء الماضية"، موضحًا أنه إذا تمّ "التوافق في هذا الإجتماع، فسيُصار إلى إقرار القضايا العالقة وسننتقل إلى المواضيع اللاحقة والمواد المتبقية من الموازنة".




حرب، وفي حديث لـ"صوت لبنان"، قال: "تقديري أنه لا بد أن يحصل بعد المناقشات حول بعض القضايا العالقة لكن نأمل أن تأخذ المنحى الإيجابي والإسراع من دون التسرّع في إقرارها". وأضاف: "أصبحنا في الشهر السادس من هذه السنة وبعد إقرار هذه الموازنة في مجلس الوزراء سيتم إرسالها الى مجلس النواب، فمن المفيد جداً أن تكون هذه السنة هي الأولى التي تقرّ فيها موازنة بعد فترة مقاطعة 4 سنوات والبدء بالتحضير لموازنة 2011 في الموعد الدستوري، وهذا هو طموحنا".

وردًا على مطالب الأساتذة، أجاب حرب: "مهما أعطينا الأساتذة نبقى مقصّرين معهم، ولكن هناك حدوداً وقدرة في الموضوع"