//Put this in the section

فيلتمان: سنستمر في إتخاذ التدابير لمكافحة قوات وقدرات “حزب الله”





أكد مساعد وزيرة الخارجية الاميركية لشؤون الشرق الأدنى، جيفري فيلتمان، "الاستمرار باتخاذ التدابير لمكافحة قوات وقدرات "حزب الله"، مشيرا الى ان "ادارة الرئيس الاميركي باراك اوباما ملتزمة بدعم الشعب اللبناني وتقوية المؤسسات الديمقراطية بما في ذلك القوات الامنية الشرعية"، موضحا خلال "جلسة في اجتماع في مجلس الشيوخ الاميركي"، تحت عنوان"قدرات حزب الله اللبناني" ان "انخراطنا الدبلوماسي مع سوريا لم يأت على حساب لبنان".


ولفت الى انه "سنستمربدعم حق اسرائيل في الدفاع عن نفسها وسنسعى لتحقيق سلام شامل في المنطقة وتحقيق هذا الامر يحقق المصلحة الوطنية العالمية".


من جهة ثانية، ذكر فيلتمان ان " حزب الله" قام بتعطيل المؤسسات الدستورية في العام 2008 و كما تعلمون كنتيجة للانتاخابات اللبنانية في عام 2005 حيث تم تشكيل حكومة لبنانبة تدعم الاستقلال والسيادة و"حزب الله" انضم الى حكومة الوحدة الوطنية مشيرا الى انه " بعد عام قام بالانسحاب من هذه الحكومة وتوقع انها ستنهار ولكنها لم تنهار"، ثم قام باعتصامات وتعطيل البرلمان عن الاجتماع وقام حزب الله بتوجيه الاسلحة ضد الشعب اللبناني واستخدم فيها القوة لفرض الفيتو ضد مصالح الحكومة ورفض المساءلة والرقابة الخاصة به".


واعتبر فيلتمان ان "هناك ثمن سياسي دفعه الشعب اللبناني حيث لم ينسوا حرب واحداث عام 2006 واحداث 7 ايار عام 2008 ، ويتنا نرى تقويضا في شعبيتعه بالانتخابات الطلابية البرلمانية وتآكل حول قدرة "حزب الله" على جذب المزيد الى صفهم".