//Put this in the section //Vbout Automation

ماروني: كل الإجتماعات في سوريا لم تعط نتيجة


رأى النائب إيلي ماروني, ان الفائدة من الحوار هو التواصل مع القيادات اللبنانية, ولكن للأسف أصبح من دون جدوى لأن أي نتيجة لم تتحقق حتى الآن, داعياً المتحاورين الى أن يعطوا اللبنانيين أي إثبات عن جدوى هذه الإجتماعات حتى لا يدخل اليأس الى قلوبهم




ولفت ماروني في حديث الى إذاعة الشرق الى ان حزب الله هو المعني الأول بالإستراتيجية, وهو لم يتقدم حتى الساعة بأي مشروع مما يفقد طاولة الحوار مبرر وجودها وقال ان الرئيس سليمان سبق وأعلن في مقابلة تلفزيونية أن الإستراتيجية الدفاعية ستكون مبنية على معادلة الجيش والشعب والمقاومة, مشيراً الى ان موقفه ربما يأتي استباقا لرؤية فريق كبير من اللبنانيين ولنتائج الحوار. وعن القمة اللبنانية – السورية, اعتبر ان كل الإجتماعات مع المسؤولين السوريين لم تعط نتيجة, متسائلا أين هو موضع ترسيم الحدود؟ وقال: متى سنرى الإتجاه المعاكس أي زيارة المسؤولين السوريين للبنان لنؤكد اعترافهم بالدولة اللبنانية؟