//Put this in the section //Vbout Automation

بري: حقّ اللبنانيين أن يعرفوا أين صُرفت أموالهم التي تمّت جبايتها بإسمهم

ردّ رئيس مجلس النواب نبيه بري على تصريح لوزير المال السابق جهاد أزعور كان قد ردّ فيه الأخير على حديث بري عن إنفاق 11 مليار دولار بشكل مخالف في عهد حكومة الرئيس فؤاد السنيورة، فقال بري في بيان لمكتبه الإعلامي: "رداً على نفي الرئيس فؤاد السنيورة باطنًا بشخص أزعوره ظاهراً نوضح ما يلي: من أين أتينا بالمخالفة الدستورية بقيمة 11 مليار دولار؟ الجواب: نورد أرقام آخر موازنة للعام 2005 وفق جدول منشور على الصفحة الالكترونية لوزارة المال تُظهر ان الإنفاق العام بلغ 10129 مليار ليرة (وهذا ايضاً ما أقرّ به المدير السابق للموازنة ومراقبة النفقات في المالية الياس شربل)، الأمر الذي يرسم حدود الانفاق على القاعدة الاثني عشرية للسنوات التي تليها".




وتابع بري في البيان: "لا يمكن التذرع بزيادة رواتب وزيادة نفقات لأن كل ما اقره المجلس النيابي لا يتجاوز 800 مليون دولار، دفع حوالي ثلث هذا المبلغ. ومن مراجعة الجدول نفسه لوزارة المال نفسها يتبين انه في العام 2006 بلغ الانفاق 11451 مليارا، وفي العام 2007 بلغ 12588 مليارا، وفي العام 2008 بلغ 14956 مليارا، وفي العام 2009 بلغ 17167 مليارا، وبالتالي فإن المجموع العام لهذه السنوات 56590 ملياراً، بينما يفترض ان يكون 40680 مليارا ويكون الفارق 15910 مليارات".

وأضاف بري: "أنتم أخبر بسعر صرف الدولار، فتكون النتيجة 11 مليار دولار، ومن هنا السؤال عن هذا المبلغ وتفاصيله، وهو سؤال باسم كل اللبنانيين، وحق لهم أن يعرفوا اين صرفت اموالهم التي تمت جبايتها باسمهم. افيدونا افادكم الله. ولنا دائما سؤال آخر، أين ذهبت المساعدات وخصوصا ما قدمته المملكة العربية السعودية؟".