//Put this in the section //Vbout Automation

العريضي: لبنان قادر على مواجهة إسرائيل والحفاظ على ثروته النفطية



اعتبر وزير الأشغال العامة والنقل غازي العريضي ان التهديدات الإسرائيلية تشددت بكثير من العهر والفجور والوقاحة من قبل المسؤولين الإسرائيليين على أساس التأكيد المطلق بالنسبة إليهم أن النفط في المياه اللبنانية هو نفطهم وملكهم وممنوع على أي جهة أخرى التصرف به

واشار الى إن هذا الموقف ليس بمستغرب من الدولة إرهابية مارقة في هذه المنطقة أي إسرائيل التي لا تنطبق عليها مواصفات الدول التي تحترم القوانين والشرعية الدولية وحقوق الإنسان. وراى ان هذا الكلام ليس بجديد لأن إسرائيل منذ نشوئها لا تنظر إلى لبنان إلا من نظرة عدوانية واستهداف لكل ثرواته وأهله وأرضه وطبيعته لأنه هو العدو الأول بالنسبة لإسرائيل سواء على مستوى المياه والفضاء والأرض

واشار إلى أن المشاكسات لا تؤدي إلى نتيجة في هذا الملف ومن المعيب الحديث حول ما يدور من نقاش وسجال وخلاف على من يدير هذا الصندوق، وكأن الثروة أصبحت بين أيدينا قبل أن تصل إلينا، في الوقت الذي تريد إسرائيل مصادرتها وتهديدنا بأنها لها فيما نحن نختلف على إدارتها

ودعا العريضي كل اللبنانيين إلى توحيد الرؤية والموقف وحماية الثروة من اطماع اسرائيل، وأي نقاش خارج هذا الإطار يبدد الثروة والأهداف التي نسعى إليها. وبشكل أو بأخر تستفيد إسرائيل من ذلك. آن الأوان الإقلاع عن مثل هذه السياسة والأسلوب وليذهب الجميع إلى المحافظة على هذه الثروة واستخراجها وفق القوانين والأنظمة المرعية المعمول بها

وأكد العريضي أن لبنان مستعد للمواجهة مشيراً إلى أننا واجهنا الكثير من الأمور ضد إسرائيل وأحرجناها وحققنا إنجازات كبيرة، إنما لا نعرف كيفية استثمارها

وشدد العريضي أن لبنان قادر على المواجهة، وعندما واجهنا إسرائيل بكل الاجتياحات التي حصلت وصولاً إلى تحرير الأرض دون قيد أو شرط أثبتنا أننا قادرون على إسقاط إسرائيل وإسقاط أسطورة الجيش الذي لا يقهر

وأعلن العريضي بعد سلسلة لقاءات نيابية وبلدية وإختيارية عن إطلاق ورش عمل الوزارة في كل المناطق اللبنانية دون استثناء، مشيراً إلى تلزيم عدة مشاريع وبدأ تنفيذها كانت معدة من قبل الوزارة في الأشهر الماضية