//Put this in the section //Vbout Automation

حوري: مرتاحون لما تم انجازه في اجتماعات اللجان اللبنانية-السورية


رأى عضو كتلة المستقبل عمار الحوري ان ما تم انجازه في اجتماعات اللجان اللبنانية-السورية في دمشق يعتبر خطوة في الاتجاه الصحيح كما يراه تيار المستقبل، خصوصا وان هناك 15 اتفاقية ومذكرة قد تم التوافق بشأنها ، ولا زال هناك ثماني اتفاقيات ومذكرات قيد المتابعة، مؤكداً ان هذا الامر يجعلنا نطمئن لنقول بأن العلاقات بين لبنان وسوريا ذاهبة باتجاه دولة الى دولة عبر المؤسسات الدستورية، بعيداً من الوسائل التي كانت معتمدة في المرحلة الماضية في ما خص هذه العلاقات·




ولفت الحوري في حديث لصحيفة اللواء الى ان تصحيح مسار العلاقات بين بيروت ودمشق كان مطلباً لبنانياً منذ سنوات طويلة، وقد تمكنت حكومة الرئيس سعد الحريري من ان تسير بهذه العلاقات قدماً، بما يخدم مصالح الشعبين اللبناني والسوري، في اطار احترام سيادة واستقلال البلدين·

واشار الى ان هناك بعض الاتفاقيات التي تحتاج الى بعض الوقت ليتم انجازها في المرحلة المقبلة لافتا الى ان الاجواء الصافية التي تخيم في سماء العلاقات بين لبنان وسوريا في المدة الاخيرة، قد ساهمت بشكل ملموس في الدفع باتجاه ايجاد الارضية الصالحة لتطبيع هذه العلاقات