//Put this in the section //Vbout Automation

عباس يريد من اسرائيل فتح جميع المعابر الى غزة


قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم الثلاثاء إن اسرائيل يجب أن تفتح جميع المعابر السبعة المؤدية الى قطاع غزة وجاء طلبه في وقت قالت فيه اسرائيل انها تدرس سبل تخفيف حصارها للقطاع.




وقال وزير الرفاه الاسرائيلي اسحق هرتزوج ان اسرائيل تدرس انهاء الحصار في شكله القائم واصفا السياسية الحالية بأنها ذات نتائج عكسية ومؤكدا تصريحات مبعوث اللجنة الرباعية الدولية توني بلير الذي أفاد بأن من المرجح تغيير الوضع الراهن.

وتعرضت اسرائيل لضغط دولي لرفع الحصار بعد هجومها على قافلة سفن مساعدات متوجهة الى غزة يوم 31 مايو أيار ومقتل تسعة نشطاء.

وشدد عباس بعد محادثات مع الرئيس حسني مبارك في شرم الشيخ على "ضرورة انهاء الحصار الاسرائيلي علي غزة بمعني فتح جميع المعابر الاسرائيلية أمام كافة احتياجات قطاع غزة."

وفرضت اسرائيل الحصار بعد قليل من فوز حركة حماس في الانتخابات التشريعية الفلسطينية التي أجريت عام 2006 ثم شددت الحصار بعد سيطرة حماس على القطاع عام 2007 بعد قتال مع قوات حركة فتح التي يتزعمها عباس.

وتعرضت مصر وهي الدولة الاخرى الوحيدة التي لها حدود مع قطاع غزة للانتقاد من جانب بعض العرب لانها تقيد فتح معبر رفح على الحدود مستندة الى اسباب تتعلق بالامن القومي. غير انها فتحت المعبر لاجل غير محدد منذ حادث القافلة لكنها لا تسمح بمرور جميع السلع.

وقال وزير اسرائيلي يوم الاحد ان اسرائيل يجب أن تقطع كل صلاتها بقطاع غزة وذلك في تعليقات أثارت المخاوف في القاهرة من احتمال أن تصبح مسؤولة عن القطاع.

وأفاد الموقع الاخباري لصحيفة يديعوت أحرونوت بأن وزير النقل الاسرائيلي اسرائيل كاتس دعا أيضا يوم الاحد الى حل "لنقل جميع السلع المدنية الى غزة من خلال معبر رفح ومصر".

ورفض المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكي مثل هذه الخطوة.

وقال في بيان "ان مثل هذا الكلام يؤكد بما لا يدع مجالا للشك على ما كنا نقوله على مدار الاعوام الماضية من أن هناك تفكيرا اسرائيليا رسميا يهدف الى التنصل من مسؤولية قطاع غزة والقائها على مصر."

وكان مصدر أمني مصري عبر عن نفس المخاوف بقوله في وقت سابق هذا الشهر "اسرائيل تتمنى أن تقبل مصر بكامل المسؤولية عن قطاع غزة للابد. لكن لو فعلنا ذلك لن تكون هناك دولة فلسطينية تشمل الضفة الغربية وغزة