//Put this in the section //Vbout Automation

امانة 14 آذار: المطروح ليس حقوق الفلسطينيين بالمفهوم السياسي


شددت الأمانة العامة لقوى 14 آذار أن المطروح ليس حقوقا مدنية للفلسطينيين المقيمين في لبنان بالمفهوم الداري والسياسي للكلمة, وإنما بعض التدابير الإنسانية والإجتماعية التي تؤمن الحد الأدنى من الحياة الكريمة للاجئين من دون المس بالتوازنات اللبنانية.




 ودعت الامانة العامة جميع القوى والأحزاب السياسية اللبنانية الى التعامل مع هذا الملف بعلمية وواقعية وتجرد داخل المؤسسات الدستورية بعيدا عن أساليب التوظيف السياسي. وتوقفت الامانة العامة بعد اجتماعها الاسبوعي عند بيانات تهديد المسيحيين التي وزعت في شرق صيدا, والإنفجار في المدينة الصناعية في زحلة عشية زيارة البطريرك صفير للمدينة ودعت السلطات الأمنية الى الإسراع في التحقيقات وإعلان نتائجها على الملأ في أسرع وقت والقبض على المخططين والمحرضين والمنفذين

 و ثمنت الامانة العامة تعامل الدولة اللبنانية مع موضوع إبحار السفن الى غزة مؤكدة ان لبنان لا يتحمل الدخول على خط المنافسة الإقليمية للدفاع عن قضية محقة هي قضية فلسطين