السيد حسين: إقحام رئيس الجمهورية بأنه مع طرف ضد آخر في جبيل هو إفتراء


أشار وزير الدولة عدنان السيد حسين إلى أنَّ "مجلس الوزراء بحث بالأمس حادثة كترمايا، كما شدد من جهة ثانية على طرح الموازنة على جدول اعماله". وأكد السيد حسين في هذا السياق أنَّ "الموازنة سوف تناقش في الأسبوع المقبل"، راجياً أن "يناقشها مجلس النواب بسرعة لمصلحة الناس".




وحول استقالة رئيس الهيئة المنظمة للاتصالات كمال شحادة، لفت السيد حسين في حديث إلى قناة "الجديد" إلى أنَّ "هناك رأي يقول إنَّ الإستقالة من قبل رئيس الهيئة المنظمة مقبولة وتسير أوتوماتيكياً لظروف معينة وشخصية، بينما الرأي الآخر يقول إنَّ هذه الاستقالة يجب أن تبحث في أسبابها"، مؤكداً "الإحتكام في نهاية المطاف إلى القانون ولا يجب أن ننال من صلاحيات وزير الإتصالات"، وأشار إلى أنَّ "رئيس الجمهورية ميشال سليمان، سيتولى الإستماع الى هذا الموظف ومعرفة الأمر".

وعن إتهام رئيس الجمهورية بالتدخل في الانتخابات البلدية، رأى السيد حسين أنَّ "إقحام فخامة رئيس الجمهورية بأنه مع هذا الطرف أو ذاك في جبيل وغير جبيل في الانتخابات البلدية، غير صحيح أبداً وعار من الصحة وافتراء على مقام الرئاسة، ولا نقبل به لأنَّ الرئيس هو رئيس توافقي".