الشامي رافق الحريري الى الولايات المتحدة بدل مشاركته في منتدى الريو وخفض تمثيل لبنان فيه


لفت المراقبون الى خفض مستوى الوفد اللبناني الى المنتدى الثالث لتحالف الحضارات المنعقد في ريو دي جانيرو بالبرازيل بين 27 أيار و29 منه، ذلك أن لبنان يتمثل فيه بقنصل لبنان في الريو ولم يتمثل بوزير الخارجية والمغتربين علي الشامي كما كان منتظراً أو بأي وزير آخر.




وأشار الشامي في حديثٍ لصحيفة "النهار" تعليقاً عن معلومات تحدثت عن الغاء سفره من دون اتضاح الاسباب، الى أنّ "مجلس الوزراء قرر أن أتشاور مع رئيس الجمهورية ومع رئيس مجلس الوزراء للتفاهم على الوفد، وموقفي هو أن وزير الخارجية الذي تلقى الدعوة لحضور المؤتمر هو الذي يشكل الوفد".

ويشار في هذا السياق الى أن مجلس الوزراء كان قرر في جلسته في 20 أيار الجاري ان يفوض الى رئيس مجلس الوزراء بالتنسيق مع وزير الخارجية تشكيل الوفد المشارك في المنتدى على أن يضم مختلف الادارات المعنية.

ورداً على سؤال حول ما إذا أثير الموضوع بينه وبين الرئيس الحريري خلال وجودهما معاً في الطائرة، فأجاب: "أبلغته ان لبنان سيتمثل بقنصل لبنان في الريو علي ضاهر وطلبت من القنصل ان ينسق مع السيدة سلوى بعاصيري التي أمنّا لها بطاقة السفر وكل ما يسهل مهمتها".

وكانت معلومات أشارت الى ان هذا الموضوع طرح بين الحريري والشامي في نيويورك وان رئيس الحكومة استوضح وزير الخارجية سبب عدم سفره لتمثيل لبنان في المنتدى مستغرباً خفض مستوى تمثيل لبنان فيه.