//Put this in the section

أهالي كترمايا: مسؤولية مستقبلنا هي أمانة بأعناق كل مسؤول بالدولة



ذكر أهالي كترمايا، في بيان صادر عن رئيس بلدية المنطقة محمد نجيب حسن، حول عملية قتل المتهم بـ"الجريمة البشعة التي أودت بحياة أربعة من أبناء كترمايا والتي حصلت في وضح النهار وبطريقة وحشية فظيعة هزت مشاعر أهل كترمايا ومحيطها"، أن إحضار المتهم إلى موقع الجريمة، قبل دفن الضحايا الأربعة أدى الى غليان في صفوف الاهالي لهول ما شاهدوه من واقع لجثث ضحاياهم التي كانت تسبح في دمائها مشوهة بأسلوب شنيع





وأكدوا أن ما جرى ليست له دلالات موجهة او جرى التحضير له، لافتين الى أن كترمايا ليست عاصية على القانون او مأوى للارهاب او للمتسلطين والمجرمين، متمنين على المسؤولين في قطاعات الدولة اللبنانية كافة وعلى رأسهم فخامة رئيس الجمهورية، ايلاء الامر اهتماما خاصا والتعاطي مع هذه الحادثة الاليمة من واقع انساني مسؤول يحمي مشاعر اهلنا وكرامتهم وعدم تصوير بلدتنا بغير الصورة الحقيقية لها، حفاظا على كرامتها وكرامة اهلها ومستقبل ابنائها في كل المجالات، راجين من المراجع الرسمية فتح تحقيق شامل يوضح معالم وحقائق ما جرى أمام الرأي العام حفظا لكرامة البلدة وأهلها


وشددوا على ان مسؤولية مستقبل أبناء كترمايا، هي أمانة في أعناق كل مسؤول في الدولة اللبنانية، وعليه فاننا نناشد المسؤولين التعامل مع الحدث بواقع الضمير الحي.