//Put this in the section

الحريري اتصل بالقيادة السورية منذ أيام وزيارته دمشق ليست قريبة


ذكرت صحيفة "الأخبار" ان المعلومات المتوافرة تشير الى انه أنّه لم يحدَّد موعد رسمي لزيارة رئيس الحكومة سعد الحريري الى سوريا في الفترة الماضية، وأنّ كلّ ما جرى هو نقاش بشأن مشروع موعد بين 13 نيسان و14 منه، جرى القفز عنه في ما بعد انطلاقاً من ارتباطات رئيس الحكومة السورية محمد ناجي العطري، الذي بدأ زيارة رسمية للجزائر أمس تستمر يومين، فضلاً عن أنّ الجانب اللبناني لم يكن قد أنهى ما عليه من تحضيرات لتوفير زيارة ناجحة، إذ يصرّ الجانب السوري على أن تكون ذات طابع عملي لا بروتوكولي

وبحسب الصحيفة، فيبدو أنّ موعد الزيارة قد يتأخر، لأنّ الجانب السوري سيكون مشغولاً من تاريخ 22 نيسان حتى 29 منه، باجتماعات الهيئة العليا الإيرانية السورية، التي تجتمع كل ستة أشهر. أضف إلى ذلك أنّ زيارة الحريري لا يمكن أن تجري إذا لم تسبقها الخطوات الآتية:

1-انتداب الحريري وفداً يُفترض أن يكون مطّلعاً على تفاصيل الاتفاقات اللبنانية السورية، لكي يتواصل مع المعنيين من الجانب السوري (رئاسة الحكومة السورية لديها مسؤول عن ملف الاتفاقيات اللبنانية). ويُفترض أن يعقد هؤلاء اجتماعاً تحضيرياًً، علمت "الأخبار" أنه سيحصل منتصف هذا الأسبوع

2- ترفع هذه اللجنة التحضيرية نتائج اجتماعها إلى لجنة موسعة تضمّ تقنيين ومديرين عامّين معنيّين بالملفات التي ستُبحث خلال الزيارة، وبالاتفاقات التي ستوقّع أو تعدّل وتلغى حتى. وغالباً ما تنجز هذه اللجنة الجزء الأكبر من جدول أعمال الزيارة عملياً

3-أخيراً، يأتي الاجتماع الأساسي بين رئيسي الحكومتين السورية واللبنانية، الذي يتوِّج رسمياً ما جرى إعداده والعمل عليه من خلال اللجان السالفة الذكر

وبما أنّ أيّاً من هذه الخطوات لم تحصل بعد، فمن المستبعد-بحسب متابعين-أن تجري زيارة الحريري لدمشق قريباً جداً، كما صرّح من إسبانيا، مع العلم بأنّ الحريري أجرى اتصالاً بالقيادة السورية قبل أيام، بحسب "الأخبار".

واشارت الصحيفة إلى أنّ معظم الوزراء في لبنان لم ينهوا ملفاتهم أو ما بات يعرف بوضع ملاحظاتهم على الاتفاقات الموقّعة مع سوريا، التي يبلغ عددها بحسب ما يبيّن جدول خاص أعدّته الأمانة العامة للمجلس اللبناني السوري الأعلى، 40 اتفاقاً موقّعاً، بينها 37 اتفاقاً نافذاً و3 اتفاقات غير مبرمة. أما بالنسبة إلى البرامج التنفيذية والبروتوكولات النافذة والمعمول بها، فعددها 55.