//Put this in the section

وهاب: موقفي من سليمان شخصي ومن حق اللبنانيين معرفة ما يحاك لهم في المحكمة الدولية


اكد رئيس تيار التوحيد الوزير السابق وئام وهاب ان موقفه من رئيس الجمهورية ميشال سليمان شخصي لا يعبر لا عن رأي "حزب الله" ولا عن السوريين.




واذ اشار في حديث لصحيفة "الدار الكويتية " الى وجود شلل في البلد، والمؤسسات، لفت الى ان سليمان طرح اكثر من اصلاح، لكنه لم يستطع تطبيق شيء".

ورأى وهاب ان على رئيس الجمهورية ان يكون توافقيا بكل معنى الكلمة، وان يرضي الناس كافة، ان يفرض دولة عادلة وقادرة، وان لا يستمع لاصحاب المزارع والفتن، مجددا انتقاداته للوزير بطرس حرب ورئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية سمير جعحع.

واضاف وهاب "يخطئ من يظن انه بامكاني السكوت. اعتقد ان لللبنانيين الحق في معرفة ما يحصل وما يجري في الكواليس. وعليهم معرفة ما يحاك لهم في المحكمة الدولية".

وتوجه وهاب للرئيس سليمان وقال ان "الذي ينصحك وانت في موقعك حريص عليك وعلى موقع الرئاسة، اما الكارثة في الذين يظهرون حبهم لك وينكلون بالموقع والشخص، عندما تأتي الاوامر من الخارج، والتاريخ ليس ببعيد فلنا تجربة طويلة معهم".

اما فيما يتعلق برئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، فقال وهاب ان "رئيس الحكومة هو على رأس سلطة اساسية، لكنه جديد ويحتاج لبعض الوقت لكي يعتاد عليها ولكي يتعلم، فمن المبكر الحكم عليه".