//Put this in the section

صفير: لضرورة البقاء موحدين في الداخل

 




رأى البطريرك الماروني مار نصر الله بطرس صفير أن الأوضاع في المنطقة محفوفة بالمفاجآت التي لا تسّر , ونقل عنه الوزير السابق وديع الخازن أنه من الأفضل أن نبقى موحدين في الداخل كي لا نقع مرة ً جديدة في مطبات الآخرين ومصالحهم

واشار المنسق العام لقوى الرابع عشر من آذار فارس سعيد الى انه لفته ترحيب الرئيس الأسد بمساعي السلام.مبدياً سروره لتقدم العلاقات اللبنانية- السورية من دولة ٍ الى دولة في إطار سيادة كل ٍ منهما.

ومن زوار بكركي وفد من حركة التجدد الديمقراطي اشاد بعد لقائه البطريرك صفير بالسياسة الحكيمة التي يعتمدها سيد بكركي ، وأسف الوفد للحملة التي يتعرض لها رئيسا الجمهورية والحكومة رغم ما يقومان به لأجل لبنان .

من جهته إستغرب الدكتور توفيق الهندي من بكركي قول الرئيس الأسد أن معيار علاقة سوريا بالأفرقاء اللبنانيين هو موقفهم من المقاومة ، مشيرا ً الى أن ذلك تدخل في الشؤون اللبنانية ، آملا ً في أن تتطور علاقة البلدين وألاتنزلق الى ممارسات ٍ تذكرنا بمرحلة الوصاية