//Put this in the section

السيد حسين: لا يمكن ان نتكلم عن استراتيجية دفاعية دون التطرق الى مواضيع أخرى





لفت وزير الدولة عدنان السيد حسين الى ان "طاولة الحوار كيفما شكلت ستتعرض للانتقادات، ولكنها شكلت بناءً على تصورات ومعطيات عديدة". وقال: "يجب ان ننظر الى محتوى طاولة الحوار، ويجب إعطاء الفرصة للرئيس سليمان واعضاء طاولة الحوار لطرح افكارهم".

السيد حسين، وفي حديث مع ال أل بي سي، اعتبر ان "نتائج الحوار اثّرت على الاستقرار الداخلي رغم ان بعض القرارات المتخذة لم تنفّذ"، مضيفاً "الحوار الوطني مطلوب ان يُجيب عن موضوعين أساسييّن، أولاً ما هي الآلية التنفيذية للمواضيع التي اتفق عليها في السابق، وثانياً موضوع الاستراتيجية الدفاعية". وأردف "أنا متفائل في التوصل الى نتائج جيدة من طاولة الحوار، المهم ان ينطلق الحوار الوطني".

وأشار السيد حسين الى ان "الكلام عن توسيع جدول اعمال طاولة الحوار هو كلام منطقي، لأنه لا يمكن ان نتكلم عن استراتيجية دفاعية من دون التطرق الى مواضيع أخرى هي على صلة بموضوع الاستراتيجية الدفاعية". وأكد ان "عملية دمج المحلي بالاقليمي أمر خطير، ويجب ان نثق ببعضنا، فطاولة الحوار تعبر عن وجهة نظر اللبنانيين وليس عن وجهة نظر أي أحد".