//Put this in the section

الحريري: أنا على اتصال دائم مع القيادة السورية ولا أشك بنوايا نصرالله بل بنوايا إسرائيل






شدد رئيس الحكومة سعد الحريري على "وجود اتصال دائم مع القيادة السورية"، وقال في دردشة مع الإعلاميين في الدوحة: "نحن بصدد عمل جدّي لبناء علاقة مهمّة بين لبنان وسوريا، ونعمل على تطوير هذه العلاقة مع سوريا ومع باقي الدول العربية لا سيّما وأن لبنان في قلب المنطقة العربية".

وعن الزيارة إلى قطر، لفت الحريري إلى أنّ "علاقة مميزة كانت تجمع في السابق بين الرئيس الشهيد رفيق الحريري وبين قطر، وهذه الزيارة اليوم الهدف منها تعزيز العلاقة بين البلدين".

أمّا بشأن التهديدات الإسرائيلية للبنان، فقد أكّد الحريري أنّ "الحكومة تتابع بدقّة التحركات الاسرائيلية، فنحن لن نقبل بشنّ حرب على حسابنا، ولبنان لن يكون محورًا لأحد، وسواء قامت إسرائيل بضرب "حزب الله" أو الجنوب أو الضاحية، يجب علينا أن نعزّز الوحدة الوطنية الداخلية لمواجهة احتمال تعرِّضنا لاعتداء".

واعتبر الحريري أنّ "إسرائيل تتذرّع بوجود "حزب الله" في الحكومة لتبرير اعتدائها، فالحزب كان موجودًا في الحكومة منذ العام 2005 ولا يزال، وقد قامت اسرائيل بالاعتداء عام 2006 وهي لا تزال تهدّد لبنان"، وسأل: "هل من يهدد بالحرب يريد السلام؟".

وتعليقًا على الخطاب الأخير للسيد حسن نصرالله، قال الحريري: "لا أحد يشكّ بنوايا السيد نصرالله، والبعض اعتبر ان الخطاب شكّل حالة من الردع بوجه اسرائيل، ونحن نعلم أن الاسرائيلي يريد الحصول على ذريعة، لذا علينا أن لا نُظهر خرقاً في صفوفنا، ونحن في المقابل نشكّ بنوايا إسرائيل وبالتالي علينا تعزيز وحدتنا الداخلية".

وبشأن طاولة الحوار الوطني، لفت الحريري إلى أن "رئيس الجمهورية ميشال سليمان هو من يضع معايير طاولة الحوار"، وتابع: "عندما سأعود سألتقي بحلفائي لتحديد الموقف".

وكان الحريري قد التقى امير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني في الديوان الأميري بحضور الوفد اللبناني المرافق، حيث كان عرض للعلاقات الثنائية والتطورات في المنطقة في ضوء التهديدات الإسرائيلية المتكررة.