//Put this in the section

بارود لاعتماد النسبية في كل لبنان

 




اعتبر وزير الداخلية والبلديات زياد بارود ان موضوع اعتماد النسبية في الانتخابات البلدية المقبلة يفترض الا يأخذ اكثر من 5 دقائق في جلسة مجلس الوزراء غداً الاربعاء, مشيرا الى ان هذا الموضوع قد اشبع نقاشا

ورأى الوزير بارود في حديث الى صحيفة "الاخبار" ان سبب اعتراض البعض على النسبية قد يكون لانها لا تناسب ظروفهم السياسية أو الانتخابية كمجموعات, لافتا الى ان البعض ربما يتخوّف من أن ينسحب اعتماد النسبية في الانتخابات البلدية على الانتخابات النيابية المقبلة

واوضح بارود في هذا الاطار, انه لم يقترح نظاماً نسبياً لا ينسجم مع الواقع اللبناني, مؤكدا انه مع اعتماد النسبية في كل لبنان, وقال: نحن لم ندخل بعد إلى إصلاح قانون البلديات ككلّ، وهذا موضوع يجب أن يفتح قريباً من خلال الإعلان عن المشروع الذي تعدّه وزارة الداخلية والذي ترافق مع مشروع قانون اللامركزية، عندها يكون الإصلاح شاملاً

واذ اعلن ان طرح تقسيم بيروت مرّ بصورة عابرة خلال النقاشات، شدد وزير الداخلية والبلديات على انه متروك للقوى السياسية, مؤكدا ان اعتماد التعديلات التي طرحها على قانون الانتخابات البلدية او عدمه, لا يؤثر على موعد إجراء الانتخابات

واشار بارود الى ان ربط رئيس تكتل التغيير والاصلاح النائب ميشال عون بين الموافقة على اجراء الانتخابات في موعدها باقرار الإصلاحات غير قائم على صعيد القانون، لأنه إذا لم تنجح الحكومة في اتخاذ قرار بشأن الإصلاحات، يعود عليها تطبيق القانون القائم, وقال: لا أرى أنه على مستوى الحكومة يمكن الربط بين الإصلاحات وإجراء الانتخابات في موعدها

وردا على سؤال في شأن وجود رغبة لدى معظم الأطراف في تأجيل الانتخابات, قال بارود: لم نسمع هذا الكلام علناً من أحد، لكنه في حال وجوده يجب أن يرتبط بعمل إجرائي في مجلس النواب من خلال إقرار تشريع ينسجم مع هذا الكلام, مشيرا إلى أن نظرية الظروف الاستثنائية التي تتيح التأجيل أو التمديد ضيّقة كثيراً