//Put this in the section

القوات ترد على يعقوب

أوضحت الدائرة الإعلامية في القوات اللبنانية رداً على المؤتمر الصحافي للنائب السابق حسن يعقوب الذي اتهم فيه عناصر منها بالقيام بتدريبات في منطقة زحلة أن مجموعة من الشبان من أبناء بلدة العرايش قصدوا أعالي البلدة ليخيموا ويمضوا الليل قبل أن يذهبوا إلى الصيد في اليوم التالي , وما حصل أن هؤلاء الشبان فوجئوا ليلاً بمداهمتهم، ونقلهم إلى ثكنة أبلح حيث تم التحقيق معهم .




ولفت بيان القوات إلى أنه عندما ظهرت حقيقة الأمر سلمت الشرطة العسكرية الشبان إلى فصيلة درك زحلة التي أجرت التحقيق الرسمي الأولي ، ونظمت محضراً بحسب الأصول، وخابرت النيابة العامة الاستئنافية في البقاع التي طلبت الإفراج عنهم بسندات إقامة , وأوضحت أن القضية كلَها لم تتخط مسألة حمل أسلحة صيد، وممارسة هذه الهواية.

وسألت الدائرة الإعلامية في القوات : لماذا لم يفصح يعقوب عن باقي التفاصيل حول نتائج التحقيق ؟ وماذا حصل مع الشبان خلال المداهمة وبعدها ؟ مشيرة إلى أن يعقوب لطالما وجد من يزوده بالتسريبات الأمنية "لغاية في نفس يعقوب" وفق البيان