تفاصيل مفاوضات الحقائب…..التربيه حسمت للتيار الوطني الحر

 




أكد نائب مقرّب من رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري أن البحث في شأن تأليف الحكومة بات منحصراً في ثلاث حقائب أساسية ستكون من حصة تكتل التغيير والإصلاح إلى جانب حقيبة التربية التي بات شبه محسوم أن تكون من حصة التكتل

وأوضح النائب الأكثري لصحيفة "الأخبار" أن البحث بات يتركّز على حقائب الاتصالات والعدل والصحة ، مشيراً إلى ان الرئيس المكلف لا يزال مصرّاً على ألا تكون حقيبة الاتصالات من حصة تكتل التغيير والإصلاح , لافتاً إلى أن الحريري لم يقذف كرة وزارة الصحة في حضن رئيس المجلس النيابي نبيه ورئيس تكتل التغيير والإصلاح النائب ميشال عون بل هو يتولى التفاوض مع كل منهما ، كل على حدة للتوصل إلى اتفاق

وشدد النائب الأكثري على أن الحريري لم يعد قادراً على إعطاء تكتل التغيير والإصلاح حقيبة خامسة تكون من نصيب تيار المردة، مرجّحاً ألا يكون هذا الأمر حجر عثرة ، إذ من غير المستبعد أن يساعد حزب الله على تخطّيها عبر التنازل عن حقيبة من حصته لحساب حليفه النائب سليمان فرنجية، أو أن يتنازل عون لفرنجية عن حقيبة , كما قال

وتوقع النائب الأكثري ألا يتأخر موعد تأليف الحكومة عن نهاية الشهر الجاري ، لافتاً إلى أنه من الواضح أن الضوء الأخضر السوري قد صدر لتأليف الحكومة

وعن توزير وزير الاتصالات في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل ، أشار النائب الأكثري إلى أن قوى 14 آذار تتجه إلى توزير النائب بطرس حرب مقابل توزير باسيل بهدف تحقيق التوازن في منطقة البترون