فلسطينيون: الشرطة الاسرائيلية تغلق المسجد الاقصى وتمنع الدخول اليه


قال عدنان الحسيني محافظ مدينة القدس يوم الاحد ان السلطات الاسرائيلية تفرض حصارا شاملا على المسجد الاقصى وتمنع اي احد من الدخول اليه بما فيهم موظفي الاوقاف.




وقال الحسيني في اتصال هاتفي مع رويترز "بعض الشباب تواجدوا منذ الامس في المسجد (الاقصى) وبقوا فيه لان هناك تهديدات من المتطرفين اليهود والمستوطنين باقتحام المسجد الاقصى.. الجماعة (الشرطة الاسرائيلية) لم يعجبهم ذلك وطلبوا منهم مغادرة المسجد لكنهم (الشباب المصلين) رفضوا."

واضاف "منذ ساعات الصباح منعوا جميع الناس من الدخول الى المسجد الاقصى حتى موظفي الاوقاف لاول مرة يمنعوا موظفي الاوقاف تدخل. بدهم (يريدون) المسجد يكون فارغا.. هناك اناس تتجمع خارج الابواب واذا بقي الوضع محتقنا قد تحدث صدامات في الخارج."

واوضح الحسيني ان محاولات تجري لمعالجة الامور "لكنهم (الشرطة الاسرائيلية) لا تستمع لاحد… يعتقدوا انهم بالقوة يستطيعوا حل عملية من هذا النوع انا اعتقد ان تصرفاتهم بهذه الطريقة العسكرية لن تساعدهم."

واضاف "ان الشرطة الاسرائيلية تريد افتعال صدام (مع الفلسطينين).

وقال شهود عيان ان الشرطة الاسرائيلية اعتقلت صباح يوم الاحد مسؤول ملف القدس في حركة فتح حاتم عبد القادر واربعة مواطنين من داخل البلدة القديمة التي تشهد وجودا مكثفا لقوات الشرطة الاسرائيلية