بري علم مبكراً بلقاء عبد الله – الأسد وزف “البشرى” للأصدقاء


أكدت أوساط مقربة من حركة أمل لصحيفة "الدار" الكويتية أن التواصل مع الحزب التقدمي الاشتراكي سيشهد تفاعلاً في المرحلة المقبلة على مستوى التنسيق في الأمور النقابية والاقتصادية والتربوية، خصوصاً في المدارس والجامعات.




ولهذه الغاية ستكون هناك لجان مشتركة من الطرفين، وتخلص الأوساط إلى ارتياح رئيس المجلس النيابي نبيه بري بحضور الرئيس السوري بشار الاسد افتتاح جامعة الملك عبدالله في جدة إلى القمة التي جمعته مع الملك عبدالله بن عبد العزيز، مما يؤكد صحة توقعاته على أن معادلة السين – سين سيكون لها وقعها الايجابي على الملف اللبناني وتكشف ان بري علم باكراً بحضور الرئيس الأسد إلى جدة وما كان منه إلا واتصل بعدد من الأصدقاء ليزف لهم البشرى